إلقاء القبض على شابة تؤجر معدتها لتجار الكوكايين

في مصلحة الإنعاش بقسم المستعجلات بمستشفى ابن رشد .. تم تفريغ معدة معتقلة مغربية من حوالي 95 كبسولة كوكايين.
ووفقاً لما نشرته يومية “الصباح” .. فقد تم إخضاع المتهمة لعمليات غسيل وتفريغ صناعي نتج عنها عدد كبير من الكبسولات وذلك تحت إشراف فريق طبي متخصص, ومراقبة من رجال الأمن الذين قضوا ليلة نهاية 2017 بالمستشفى لحين إنتهاء المهمة.
وصرح ذات المصدر أن عدد الكبسولات المنتظر تفريغها بين 100 و 150 كبسولة, لتصل الكمية التي تم تهريبها لحوالي 750 غراماً من الكوكايين.
وهي المرة الأولى التي يتم القبض فيها على مغربية متلبسة بتهريب كميات من الكوكايين في رحلتها من البرازيل لأوروبا, إذ عادةً ما يتكلف بمهمة كراء الأمعاء والمعدات والأرحام, مواطنون ينحدرون من دول إفريقية أو أوروبية وكذلك البرازيليون .. وذلك مقابل مبالغ مالية كبيرة.
وترجع الواقعة لقيام أمن مطار محمد الخامس بالدار البيضاء بالقبض على شابة مغربية تبلغ حوالي ثلاثين عاماً, بعد وصولها من رحلة قادمة من مطار “ساوبالو” بالبرازيل, حيث قد فضحتها أجهزة السكانر التي كشفت عن أجسام صغيرة في معدتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock