المغرب ليس ملزما بإعادة اللوحة الفنية المسروقة إلى إيطاليا لأنه لا يوجد قانون يجبره على ذلك

قالت المدعية العامة بمحكمة مودينا التي تترأس التحقيق في قضية اختفاء اللوحة الفنية الإيطالية التي عثر عليها مؤخرا بالمغرب،  إنه لا توجد أي إتفاقية دولية موقعة بين المغرب وإيطاليا بشأن إستعادة التحف الفنية المسروقة.

وجاء تصريح المدعية العامة بسبب ضغوط الشارع الايطالي على المسؤولين لإسترداد اللوحة التي سرقت منذ 3 سنوات، و التي يعود تاريخها لـ 4 قرون ورسمها الفنان جوفاني فرانتشيسكو بارببييري، حيث أكدت المدعية العامة أن المغرب ليس ملزما بإعادة اللوحة لإيطاليا وأن الجهود الدبلوماسية وحدها الكفيلة بإعادة اللوحة في حال موافقة المغرب طبعا، وإلا فإنها ستبقى لدى الدولة المغربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock