انتحار طالب مغربي داخل الجامعة في ساليرنو

فجعت جامعة مدينة ساليرنو زوال الخميس إثر قيام طالب من أصول مغربية ولا يتجاوز عمره الـ20 عاماً بالإنتحار قفزاً من الطابق الرابع بموقف السيارات التابع لذات الجامعة.
وصرحت مواقع إخبارية محلية أن الطالب المغربي “أيوب النمري” المزداد بالدار البيضاء بالمغرب, والمقيم منذ صغره ببلدة لاشيدونيا ويقوم بمتابعة دراسته بجامعة ساليرنو – شعبة الرياضيات – منذ سنتين, قد قرر في حدود الساعة الثانية بعد الزوال وفي ظروف غير مفهومة الإنتحار برمي نفسه من الطابق العلوي لموقف السيارات الجامعي .. مما لم يجعل مجالاً لإنقاذ حياته, وتم نقله جثة هامدة لمستودع الأموات.
وقال بعض الشهود من الموجودين بنفس المكان, أن الطالب المغربي شوهد قبل لحظات من وضع حد لحياته أمام مكتبة الجامعة يتعارك مع إحدى الطالبات المرجح أنها خطيبته, وصرحت مصادر أخرى أن هذه الأخيرة تم نقلها للمستشفى لإصابتها بكدمات في وجهها.
ووفقاً لبعض المعلومات, فالشاب المغربي كان وجهi معروفاً في بلدته ووسط الجالية المغربية بحكم عمله كوسيط ثقافي, ونبوغه في مسيرته الدراسية .. فقد سبق له التأهل للمنافسات النهائية لمسابقة “المواهب الشابة في عالم الأعمال” بعدما تقدم بتصور لمشروع أعمال وهو لايزال طالباً في المرحلة الثانوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock