بعد زيارته للمسجد الكبير بروما .. لا تعارض بين الإسلام والدستور الإيطالي

صرح وزير الداخلية الإيطالي “ماركو مينيتي” أنه لا مجال للقول أن هناك تعارض بين الإسلام والدستور الإيطالي, مؤكداً على قدرة الدين الإسلامي الإنسجام مع القيم الدستورية.
ونقل التليفزيون الحكومي عن مينيتي قوله: “في إيطاليا اخترنا توقيع وثيقة الاعتراف المتبادل مع الإسلام على أساس الإرادة الحرة, باعتبارها تتناول المسائل الرئيسية التي تعني الإيطاليين والمسلمين في ذات الوقت”.
وأضاف قائلاً: “لهذا نحن نعتقد أنه لا يوجد تعارض بين الإسلام والدستور الإيطالي, بل على العكس تماماً إذ بإستطاعة الإسلام الانسجام مع قيم دستورنا”.
واعتبر الوزير أن الاندماج هو المفتاح الرئيسي للمستقبل, ومن الضروري تعزيز دور الحوار, وألا يسمح لأحد بالقتل ولا بشن الحروب تحت راية الدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock