قانوني هجرة ولجوء جدد في فرنسا

قامت الحكومة الفرنسية بطرح قانوناً جديداً مثيراً للجدل ينص على عدد من القواعد الخاصة بالهجرة واللجوء.
وطرح القانون وزير الداخلية “جيرارد كولومب” خلال جلسة مجلس الوزراء التي انعقدت اليوم الأربعاء.
ويشمل القانون تسريع وتيرة معالجة طلبات اللجوء وترحيل طالبي اللجوء المرفوضين.
ودافع “كولومب” عن مشروع القانون في وجه الانتقادات المعنية بحقوق اللاجئين, وقال أن فرنسا تقترب بذلك من القواعد المطبقة في الدول الأوروبية المجاورة.
ومن المنتظر أن يتم البت في طلبات اللجوء لفرنسا مستقبلاً في غضون ستة أشهر, كما يلزم طالبي الحماية بتسريع تقديم طلب لجوء عقب وصولهم, كما سيتيح القانون مدة زمنية أقل أمامهم لتقديم اعتراض على رفض طلبهم.
كما ينص القانون على إطالة ملحوظة في أمد بقاء طالب اللجوء المرفوض في سجن الترحيلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock