زعيم حزب اليمين المتطرف الهولندي “خِيرت فيلدرز” ينبغي إخراج الإسلام من البلاد

قال السياسي اليميني الهولندي المثير للجدل خِيرت فيلدرز، اليوم الأحد، إنه يدعم فرض حظر على الإسلام في هولندا.
وفي مقابلة تلفزيونية، أضاف: “الأيدولوجية الإسلامية ربما أخطر من الاشتراكية الوطنية”.

وفي أول مقابلة تلفزيونية موسعة استعداداً للانتخابات المقررة في 15 مارس، دافع فيلدرز عن فرض حظر على القرآن، الذي شبهه بكتاب “كفاحي” لأدولف هتلر، وإغلاق المساجد.

ويتطلع حزب “الحرية” بزعامة فيلدرز إلى أن يصبح أكبر حزب في الانتخابات. وتشير استطلاعات الرأي إلى أنه قد يحصل على 20% من الأصوات، وأن يشغل ما بين 27 إلى 31 مقعداً.

وتجدر الإشارة إلى أنه من المتوقع أن يكون الحزب الليبرالي المحافظ، الأكبر حالياً، هو أقرب منافس لحزب الحرية، حيث من المتوقع أن يحصل على ما بين 22 إلى 26 مقعداً.

ويسعى الحزب الليبرالي الديمقراطي هو الآخر إلى إخراج هولندا من الاتحاد الأوروبي وإعادة فرض قيود حدودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock